رسالة رئيس سفراء الإعلام بالعالم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 4 ماي 2021 - 8:58 صباحًا
رسالة رئيس سفراء الإعلام بالعالم بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

الإتحاد العام للإعلام الحر – السفارة الإعلامية العامة // اليزيد الفحل – رئيس سفراء الإعلام بالعالم

“بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين

أيتها الزميلات الفضليات،

أيها الزملاء الأفاضل،

لقد اعتاد الإتحاد العام للإعلام الحر السفارة الإعلامية العامة أن تقاسم دول العالم الاحتفاء بهذا اليوم العالمي لحرية الصحافة، في كنف الخشوع والحماس والاعتزاز.

مشاعر الخشوع في وقفة الترحم على كافة الشهداء من رجال الإعلام والصحافة الذين استشهدوا وسط جائحة فيروس كورونا، وهم ينقلون الأحداث، ويحاربون الأخبار الزائفة بكل مهنية واحترام لأخلاقيات المهنة. و نحن ننحني لزملائنا، في هذا اليوم، لأرواح الشهداء عبر بقاع العالم من أسرة الصحافة بمختلف أنواعها الذين اغتالهم الفيروس الآثم منذ بدايته.

و كيف لا يستقبل أعضاء وعضوات الإتحاد العام للإعلام الحر السفارة الإعلامية العامة اليوم العالمي لحرية الصحافة بحماس لرفع قبعة الحرية عبر العالم.

هذا، ويستقبل الإتحاد لكونه رئاسة سفراء الإعلام بالعالم بافتخار اليوم العالمي لحرية الصحافة، وهو في طليعة التنظيمات التي تدافع عن حقوق هذه المهنة النبيلة، ولا تدخر أي جهد من أجل ترقيتها عن طريق التكوين والدفاع الحقوقي.

بالفعل، يحق للإتحاد أن يفتخر بكونه تنظيم مهني يسهر على إعداد مخططات تكوينية تسعى إلى الارتقاء بالزملاء الصحفيين لضمان حرية الصحافة المكتوبة والمسموعة والمرئية، وحتى على الشبكات الإعلامية بدون قيد وكل شكل من أشكال الرقابة القبلية، حيث يسعى الاتحاد إلى ضمن نشر المعلومات والأفكار والصور والآراء بكل حرية مع احترام ثوابت الأمم وقيمها، واحترام حقوق الأشخاص.

أيتها الزميلات الفضليات،

أيها الزملاء الأفاضل،

اليوم، نحتفل بالذكرى السنوية الثلاثين لصدور إعلان ويندهوك للنهوض بحرية صحافة حرة ومستقلة وتعددية . وعلى الرغم من التغيرات الهائلة التي طرأت على كافة وسائل الإعلام على مدى العقود الثلاثة الماضية، فإن دعوة الإعلان الملحة إلى حرية الصحافة وحرية الوصول إلى المعلومات ما زالت مهمة كما كانت دائما مع الحرص على مكافحة الأخبار الزائفة.

في الختام، فلْنتأملْ بين أسطر رسالة الصحافة، ولْنجددْ جهودنا لحماية حرية وسائل الإعلام بالعالم حتى يبقى الإعلام بالنسبة للجميع منفعة عامة تسهم في تنوير الرأي العام نحو إعلام حر ونزيه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: ان الإتحاد العام للإعلام الحر - السفارة الإعلامية العامة يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ويشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الإتحاد. شروط النشر: ان الإتحاد يشجّع قرّاءه على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا يسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح الإتحاد بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا يسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الإتحاد العام للإعلام الحر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.